نيمار: هذه الأمور تجرحني!

الجمعة 10 نونبر 2017 1568 قراءة
البرازيلي نيمار جونيور مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، يبدي سخطه من "الشائعات" حول علاقته بمدربه الإسباني أوناي إيمري وزميله في الفريق الأوروغواياني إدينسون كافاني.
البرازيلي نيمار جونيور مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، يبدي سخطه من "الشائعات" حول علاقته بمدربه الإسباني أوناي إيمري وزميله في الفريق الأوروغواياني إدينسون كافاني.

أبدى البرازيلي نيمار جونيور مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، اليوم الجمعة، سخطه من "الشائعات" حول علاقته بمدربه الإسباني أوناي إيمري وزميله في الفريق الأوروغواياني إدينسون كافاني.

 

وقال نيمار في مؤتمر صحافي بعد فوز البرازيل ودياً على اليابان 3-1 في ليل الفرنسية "أنا هنا لأطلب منكم التوقف عن اختلاق حكايات غير موجودة أصلاً"، مؤكداً "بأن كل الأمور تسير على ما يرام" رغم الأنباء التي تشير إلى توتر في العلاقات مع المدرب إيمري.

 

وأوضح نيمار "الجميع يختلق روايات حول وجودي مع باريس سان جيرمان، حول علاقاتي مع مدربي ومع (إدينسون) كافاني. هذه الأمور غير موجودة أصلاً وغير صحيحة".

 

وأضاف نيمار "كل شيء يسير على ما يرام في باريس، وأنا سعيد جداً هنا. أنا متحمس جداً وأنا لاعب يريد أن يعطي كل ما لديه على أرض الملعب".

 

وختم المهاجم الدولي البرازيلي "هذه الأمور تجرحني".

 

وكانت صحيفة "ليكيب" الفرنسية الرياضية كرست صفحتها الأولى الأربعاء "للهوة الموجودة" بين نيمار والمدرب أوناي إيمري.

 

وكان النجم البرازيلي اعترض في أيلول/سبتمبر على زميله كافاني في موضوع اللاعب الذي ينفذ ركلات الجزاء لفريق العاصمة الفرنسية.


موضوعات قد تعجبك

تعليقات الزوار

تابعنا على

124k
234k
614k

اقرأ أيضاً

خدمة النشرة البريدية

إشترك في خدمة النشرة البريدية وتلقى رسالة إلكترونية فور حدوث أي خبر مهم