باتشوكا ينهي حلم الوداد مبكرًا

السبت 09 دجنبر 2017 17500 قراءة

قضى باتشوكا المكسيكي على أحلام الوداد البيضاوي المغربي، عندما هزمه (1-0)، اليوم السبت، في مباراتهما الأولى بمونديال الأندية، على استاد مدينة زايد الرياضية.

ويدين ممثل الكرة المكسيكية بالفضل للاعب، إيريك أجويري، الذي سجل هدف الفوز في الدقيقة 112، من الشوط الإضافي الثاني.

اعتمد الحسين عموتة، مدرب الوداد، على خطة 4/4/2، مع بعض التغييرات الاضطرارية في التشكيل، بسبب إصابة محمد أوناجم وإسماعيل الحداد، اللذين احتفظ بهما في الاحتياط.

بداية المباراة كانت للوداد، الذي استحوذ على الكرة، خاصةً أن باتشوكا آثر عدم الاندفاع، واعتمد على ملء الوسط، والتراجع للدفاع.

الدقيقة الخامسة أعلنت عن أولى المحاولات، من تمريرة لعبد اللطيف نصير، لكن متابعة أشرف بن شرقي لم تكن جيدة.

الجهة اليمنى كانت مصدر خطورة الوداد، بتواجد بن شرقي، وصعود المدافع الأيمن، نصير.

 

ومع مرور دقائق المباراة، بدأ لاعبو باتشوكا يشكلون خطورة على الفريق البيضاوي، خاصة من الجهة اليسرى للوداد، لبطء الظهير الأيسر، زكرياء الهاشمي، حيث انسل بيسكايا في محاولتين خطيرتين، في الدقيقتين 22 و26، لكن المدافع الودادي، كومارا، تدخل بنجاح.

ومن ضربة ثابتة مباشرة، نفذها أجويري في الدقيقة 40، تصدى الحارس العروبي للكرة بطريقة سيئة، قبل أن يبعدها عطوشي.

تلتها محاولة أخطر لباتشوكا، حيث كانت الكرة في طريقها لسيجال، الذي كان أمام المرمى، لكن عطوشي مرة أخرى يتدخل، ليبعد الكرة بصعوبة كبيرة.

الشوط الأول انتهى بالتعادل دون أهداف، مع إنذارين للوداديين، إبراهيم النقاش، والإيفواري كومارا.

قام الحسين عموتة بأول تغيير في الدقيقة 62، بإدخال المهاجم، اسماعيل الحداد، بدلا من محمد أولاد.

ولم يتأخر الحداد في التهديد، إذ أنه من أول كرة حصل عليها، انسل من الجهة اليسرى في مربع العمليات، ورفع الكرة بطريقة ذكية فوق الحارس بيريز، لكنها لامست العارضة.

 

بداية الشوط الثاني كانت للفريق المكسيكي، الذي ضغط بقوة، وارتكب الحارس العروبي خطأ فادحا في الدقيقة 50، عندما أبعد الكرة بطريقة سيئة، لتصل إلى هوندا، فسدد بقوة، لكن الكرة مرت بجوار المرمى.

وفي الدقيقة 69، طُرد قائد الوداد، إبراهيم النقاش، بعد تلقيه الإنذار الثاني، ليستغل لاعبو باتشوكا هذا الأمر، حيث هددوا مرمى الفريق المغربي بالكثير من المحاولات، لكن الدفاع بقيادة أمين عطوشي وكومارا، ردَ العديد من الكرات الخطيرة.

وضيع إيريكي كرة المباراة، في الدقيقة 88، عندما حصل على كرة من هوندا، لكن رأسيته لم تكن مركزة، رغم أنه كان أمام المرمى، حيث مرت بجوار القائم.

 

أجرى الوداد تغييرا ثانيا، في الدقيقة 90، بخروج عبد العظيم خضروف، ودخول رضا هجهوج.

ودخل الفريقان الشوطين الإضافيين، حيث واصل باتشوكا ضغطه، وبحثه عن تسجيل هدف الفوز، لكن الدفاع ظل صامدا، إلى حدود الدقيقة 112، عندما تمكن أجويري من تسجيل هدف الفوز بصربة رأسية.

ولم ينجح الوداد في تعديل النتيجة، رغم الضغط الذي مارسه في الدقائق الأخيرة من المباراة.


موضوعات قد تعجبك

تعليقات الزوار

اقرأ أيضاً